الرباط 23-12-2008

على إثر وفاة فخامة السيد لانسانا كونتي رئيس جمهورية غينيا ، رحمه الله ، أعرب صاحب الجلالة الملك محمد السادس ، حفظه الله ، للشعب الغيني الشقيق، عن أحر تعازيه وأصدق مشاعر مواساته، داعيا الله تعالى أن يتغمد الفقيد الكبير بمغفرته ورضوانه.

______________________________

وبهذه المناسبة الأليمة، يستحضر جلالة الملك ، نصره الله ، بكل تقدير، دور الفقيد في توطيد روابط الأخوة التاريخية، وعلاقات التعاون المثمر، والتضامن الفعال، في مختلف المجالات، التي تجمع على الدوام البلدين والشعبين الشقيقين، الغيني والمغربي.

وفي هذا الظرف الدقيق، يؤكد جلالته تضامن المملكة المغربية المطلق مع الدولة والشعب الغيني الشقيق، ووقوفها إلى جانبهما، معبرا عن متمنياته الصادقة له بالتقدم والازدهار، في ظل الأمن والاستقرار.