الرباط 25- 02- 2009

بعث صاحب الجلالة الملك محمد السادس، برقية تهنئة إلى الدكتور محمد الشيخ بيد الله، على إثر انتخابه أمينا عاما لحزب الأصالة والمعاصرة من قبل المؤتمر التأسيسي لهذا الحزب

____________________________________________________________________________________________________

وأعرب جلالة الملك، في هذه البرقية عن أحر تهانئه، مشفوعة بدعوات جلالته إلى الله تعالى بأن "يجعل السداد حليفك في النهوض بمسؤولية قيادة هذه الهيأة السياسية الموقرة 

وأضاف جلالة الملك "وإننا لعلى يقين بأنك، بما هو مشهود لك به من تشبث مكين بثوابت الأمة ومقدساتها، وغيرة وطنية صادقة، وحنكة سياسية عالية، وخصال إنسانية رفيعة، لن تدخر جهدا، بمعية الهيآت القيادية للحزب وكافة مناضليه، لتبويئه المكانة اللائقة به، والعمل على تسخير كل طاقاته ليساهم، إسوة بالأحزاب السياسية الوطنية الجادة، في ترسيخ صرح الوحدة والديمقراطية، والنهوض بأوراش التقدم والتنمية، والانخراط في مسيرة التحديث والإصلاح، التي نقودها بكل حزم وعزم ".

كما أعرب جلالة الملك، للأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة ولكافة أعضائه، قيادة وقواعد، عن سابغ عطف وموصول رضا جلالته، سائلا الله تعالى أن " يرزقكم موصول التوفيق على طريق الالتزام الصادق بالقضايا العادلة للوطن والمواطنين".