الرباط 27-2-2009- 

يتداول مستعملو الأنترنت المغاربة صورة للملك محمد السادس حينما غرق حذاؤه في الوحل أثناء زيارته لمنطقة عين تاوجطات بنواحي فاس والتي تضررت بعد موجة الأمطار الغزيرة التي همت مناطق مختلفة في المغرب

_______________________________________________

جريدة المساء رأت أن الصورة تشكل درسا عميقا لكل المسؤولين الذي يعتصمون بمكاتبهم بعيدا عن الواقع الغارق في الوحل الذي تعيشه المناطق المنكوبة ، فالأمطار والأوحال لم تمنع الملك من النزول بشكل مفاجئ لتفقد منطقة أهملها مسؤولو جهة فاس –مكناس لسنوات طويلة

وبدورها ذكرت أسبوعية الأيام أن صورة الملك وسط الوحل تكشف الوجه الآخر لملك الفقراء الذي لا يزال يرفع شعار "تازة قبل غزة