الرباط09-05-2009

دكرت اسبوعية الايام عن مصادر مطلعة ان الامير مولاي رشيد يستعد للزواج ودكرت نفس المصادر ان زفاف الامير مولاي رشيد سيتزامن وان اختلفت التواريخ مع زفاف ابن عمه الامير مولاي اسماعيل الذي من المتوقع ان يعقد قران على الشابة

_________________________________________________________________________

مونيكا الالمانية الجنسية التي سحرت قلبه وكذلك مع للاسكينة ابنة شقيقته للا مريم التي ينتظر تنظيم زفافها على الشاب هشام الخميري ويبلغ الامير مولاي رشيد من العمر ثمانية وثلاثين سنة و هو حاصل على شهادة الاجازة في القانون العام فرع الادارة الداخلية ودبلوم القانون المقارن بالاضافة الى دبلوم الدراسات العليا في شعبة العلاقات الدولية علاوة على شهادة الدوكتوراه في القانون من جامعة بوردو باطروحة حملت عنوان:منظمة المؤتمر الاسلامي دراسة لمنظمة دولية متخصصة .منحه محمد السادس قبل تسع سنوات رتبة "جنرال دو بريكاد"ويكلفه شقيقه بالكثير من المهام ذات الطابع الدبلوماسي لاسيما ان التقاليد والاعراف العلوية تحول دون حضور الملك الافراح والجنازات الشئ الذي يجعله باستمرار في الصفوف الامامية لافراح واحزان قادة بعض الدول بالاضافة للدور الدبلوماسي الذي يلعبه في العديد من القضايا السياسية والاقتصادية بتكليف من دائم من الشقيق اي اننا امام عريس استثنائي لذلك فان الشروط التي يفترض توفرها في العروس استثنائية بالضرورة وحسب مصادر مطلعة فان بنات اكبر العائلات المغربية ونخبة المدن المغربية يتسابقن للتصاهر مع الاسرة العلوية فمن يا ترى المراة التي ستحظى بقلب الامير