طنجة30-7-2009-

أبرزت صحيفة "المستقبل" اللبنانية التطور، الذي شهده المغرب في عهد صاحب الجلالة الملك محمد السادس، والمتمثل أساسا في الاهتمام بهموم المواطن ومن خلاله القرب من هموم المجتمع ككل 

__________________________________________________________________________
وقالت الصحيفة، اليوم الاثنين، في مقال للصحافي والكاتب خير الله خير الله بعنوان "عشر سنوات من حكم محمد السادس"، إنه بعد مرور عشر سنوات على اعتلاء جلالة الملك محمد السادس العرش "تغير المغرب في اتجاه .. أكثر إنسانية"، مؤكدة أن هذا التغيير نابع من رغبة راسخة لجلالة الملك محمد السادس
واستشهد صاحب المقال، في هذا الصدد، بما قاله جلالة الملك في أحد حواراته من أنه إذا كان جلالة المغفور له الحسن الثاني قد رصع اسم المملكة في الخرائط الدولية وامتلك القدرة على تكريس الدور المغربي على الصعيدين العربي والإقليمي ونجح في ذلك، "فإن هم خليفته محمد السادس، هو أن يرصع اسم المغرب في قلب كل مواطن مغربي
وأشار إلى أن من يزور المغرب يكتشف أن المملكة عرفت تغييرا كبيرا "فالمواطن نفسه تغير في ظل التجربة الجديدة التي يخوضها البلد والتي تقوم على التطلع إلى المستقبل من زاوية تنطلق من هموم المواطن العادي وتنتهي عند هموم المغرب
وأبرز الصحفي، في سياق متصل، التغييرات التي عرفتها المدن المغربية في عهد جلالة الملك سواء من حيث التجهيزات الأساسية أو المشاريع العمرانية، مذكرا بالأوراش الكبرى التي بوشرت في عهد جلالته، وخاصة مشروع الربط القاري عبر مضيق جبل طارق، الذي اعتبره "مشروع المستقبل" الموطد لموقع المغرب باعتباره صلة وصل بين أوروبا وافريقيا
ويرى صاحب المقال أن المغرب وبعد مرور عشر سنوات على اعتلاء جلالة الملك محمد السادس العرش "يواجه تحديات غير عادية" إلا أنه قادر على مواجهتها بفضل التطور الذي يشهده على مختلف الأصعدة وفي كافة الميادين