الرباط 2-08-2009-

رحبت صحيفة "إلباييس" الإسبانية بقرارات العفو التي أصدرها الملك محمد السادس بمناسبة ذكرى عيد العرش والتي استفاد منها ما يقرب من 25 ألف سجين، وهو رقم قياسي غير مسبوق في تاريخ العفو بالمغرب، الذي شمل أيضا أجانب من جنسيات مختلفة، إذ سيغادر السجون المغربية 178 إسبانيا، محكوم عليهم بعقوبات متفاوتة، تعود في أغلبها إلى تورطهم في تجارة المخدرات

______________________________178______________

وأولت الصحافة الإسبانية الصادرة أمس اهتماما واسعا للخطاب الملكي الأخير ، حيث وصفت صحيفة " أ بي سي" خطاب الملك محمد السادس بانه خال من المفاجآت وقالت إن الملك أصر في خطابه على مبادرة الحكم الذاتي باعتبارها مبادرة "جريئة" لحل النزاع في الصحراء

من جهتها قالت صحيفة "لارزخا" إن ملك المغرب اتخذ خطوة أخرى بهدف تعزيز اللامركزية من خلال تنصيب لجنة استشارية لوضع جهوية متقدمة ، كما أشارت إلى أن الملك يحضر معه لأول مرة في احتفالات عيد العرش ولي العهد الأمير مولاي الحسن إلى جانب أخيه مولاي رشيد

وفي سياق متصل وصل أمس إلى الرباط وزير الخارجية الإسباني ميغيل أنخيل موراتينوس لإجراء محادثات مع الطيب الفاسي الفهري وزير الخارجية المغربي حول نزاع الصحراء

وأشاد موراتينوس، للمرة الثانية في ظرف أقل من أسبوع، بالإنجازات التي تحققت في العشرية الأولى من حكم الملك محمد السادس، ووصفها بكونها فترة طيبة بالنسبة للعلاقات المغربية الإسبانية، في إطار أجواء الصداقة والاحترام المتبادل، مضيفا أن العشرية هي في الوقت نفسه مهمة بالنسبة لتقدم المجتمع المغربي في الضفة الجنوبية لحوض البحر الأبيض المتوسط

وأعلن رئيس الدبلوماسية الإسباني في تصريحات صحافية قبل وصوله إلى أنه سينتهز زيارته للمغرب للتعبير عن تهانيه ومتمنياته للمغرب الذي قال إنه يعمل بفعالية من أجل توثيق علاقاته مع الاتحاد الأوروبي

وستتميز زيارة موراتينوس أيضا بمشاركته في الدورة ال31 للمنتدى الثقافي الدولي بأصيلة، المرتقب في الفترة ما بين فاتح و18 غشت، حول موضوع "التعاون في الفضاء الإفريقي الإيبيري الأمريكي اللاتيني